المقالات المميزة - سلسلة شائعات وافكار خاطئة - الحلقة الخامسة
  • سلسلة شائعات وافكار خاطئة - الحلقة الخامسة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إضافة العناصر النذرة أساسى لصحة وألوان المرجان
    Dosing trace elements is essential to maintain healthy and colorful corals

    هذه الفكرة منتشرة بين بعض الهواة وليس أغلبهم، فيوجد اليوم فى الأسواق العديد من المواد والاضافات للأحواض البحر والتي تشمل عناصر مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم، ومعدلات درجة الحموضة والقلوية ، والعناصر النذرة والمكملات الغذائية العضوية مثل الأحماض الأمينية.
    وعلى الرغم من أنه يوجد حقائق وتجارب علمية وراء بعض هذه الإضافات، إلا أنه ليس من الضروري دائما إضافة هذه العناصر للحوض من اجل الحفاظ على صحة وألوان الشعاب المرجانية.
    فيوجد لدينا في مختبر جامعة فاجينينجين، بعض الأحواض المائية التى تعمل منذ عامين تقريبا، وحالة الشعاب المرجانية ممتازة، من دون أي إضافات للعناصر النذرة.
    فهذه الأحواض نقوم فيها بتغيير 10٪ من المياه أسبوعيا، ونقوم بغضافة وكربونات الكالسيوم وبيكربونات الصوديوم للحفاظ على مستويات الكالسيوم والقلوية، وهذا التغيير الأسبوعى للمياه كافى للحفاظ على تركيزات مستقرة نسبيا من المغنيسيوم، والبوتاسيوم، ومختلف العناصر النذرة.
    كما أن التغذية المنتظمة بيرقات الأرتيميا توفر للشعاب المرجانية البروتينات والمركبات العضوية الأخرى اللازمة لها.
    وهذا الأمر مناسب لمعظم الأحواض لأن العديد من أنواع الملح التجارية غنية بالعناصر النذرة، مما ينتج عنها مياه غنية بالعديد من العناصر النذرة تتجاوز المستويات الطبيعية فى البحر.
    و بطبيعة الحال، هناك بعض الأحواض تكون مليئة بالمرجان والأحياء بشكل كبير مما قد يتطلب اضافة بعض العناصر النذرة بسبب أن التغيير الدورى للمياه يكون غير كافي، وفي هذه الحالة، فإن الجرعات المضافة المركزة تكون مفيدة، ولكن ذلك يتطلب تحليل دقيق للمياه في المختبرات المتخصصة، لأنه يمكن للجرعات الزائدة بشكل كبير أن تكون ضارة للمرجان واللافقاريات الأخرى.
    كما أن إضافة المعادن الثقيلة والهالوجينات مثل اليود والفلور، في بعض الأحيان يتم اضافتها لتشجيع الألوان فى الشعاب المرجانية الصلبة، إلا أنها تتحول لمواد سامة عندما تضاف بتركيزات عالية بشكل غير طبيعي.
    وعلى الرغم من أن الهواة ذوي الخبرة يدعون أنهم يمكنهم تحديد ما هى اعناصر المطلوب اضافتها من خلال النظر في شكل ولون المرجان، إلا أنه من الحكمة الحصول على نتائج تحليل موضوعية قبل إضافة أي شيء إلى الحوض.

    ملف مرفق 1065

    وخير مثال على ذلك هو المشتل المرجاني التجريبي في هولندا، حيث تم تربية حوالي 3000 قطعة مرجان في حوض بسعة 12000 لتر (3،158 جالون أمريكي).
    وبعد سنة واحدة من العمل، وبدون تغيير للماء، قد يظن البعض يعتقد أن هناك ضرورة لوضع بعض الإضافات للحفاظ على نمو وألوان المرجان.
    ومع ذلك، بعد تحليل المياه فى المختبرات، تم العثور على العديد من العناصر التي تتجاوز المستويات الطبيعية، والتي شملت البوتاسيوم والباريوم والكادميوم والكوبالت، الكروم، النحاس، الحديد، اللانثانم والرصاص والأنتيمون والقصدير.
    وكانت هناك ملاحظات مماثلة في مختبرنا في جامعة فاجينينجين، على الرغم من أن بعض الأحواض كان بها عناصر مختلفة بمستويات غير طبيعية.
    وعلى الرغم من أن الشركات تروج للإستخدام هذه العناصر فى الأحواض، إلا أنه من الواضح أن بدون استخدام الأساليب التحليلية المناسبة، فإنه من المستحيل تحديد ما هي العناصر المطلوبة بالضبط.
    وعلى الرغم من البكتيريا والطحالب قد تستخدم بعض الفائض من العناصر النذرة ، إلا أنه من المحتمل أن الهواة حاليا يضيفون جرعات زائدة لمجموعة من العناصر السامة.
    وهناك طرق جيدة لتحديد تكوين العناصر من مياه الحوض، وهي ICP-AES و ICP-MS، والتي تسمح بتحليل دقيق للعناصر الماكرو والنذرة macro and trace elements ، على التوالي.

    ملف مرفق 1064

    الحلقة القادمة بإذن الله بعنوان : إذا كان المرجان لا ينمو، وعادة يموت، فاعلم أن مستويات النترات والفوسفات مرتفعة
    مع تحيات موقع هوايتى
    هذه المقالة نشرت أصلا في موضوع المنتدى : سلسلة شائعات وافكار خاطئة - الحلقة الخامسة كتبت بواسطة admin مشاهدة المشاركة الأصلية
من نحن وما هى أهدافنا :
نحن مجموعة من الهواة على مستوى الوطن العربى وفى مختلف المجالات قررنا أن نقوم بعمل موقع تعليمى بهدف رفع مستوى الخبرة والتعامل مع جوانب هوايتنا علمياً وعملياً وتكوين مجتمع مترابط قائم على نشر العلم والمعرفة وتبادل المنافع، فهذا الموقع يهتم بالعديد من الهوايات المفيدة مثل تربية الأسماك والطيور ومختلف أنواع الحيوانات الأليفة.
تابعونا على :